,

ذئبة الحب والكتب

3.800 .د.ب

«أنا محسن مطلك الرملي، مؤلف كل الكتب التي تحمل اسمي، باستثناء هذا، ولو لم أكن شقيقا لحسن مطلك لكتبت ضعف ما نشرته حتى الآن، أو لما كتبت أي منها أصلا ولا حتى اهتممت بهذا الكتاب الذي وجدته صدفة حين كنت في الأردن.. فغير حياتي كلها وجئت إلى إسبانيا بحثا عن المرأة التي كتبته… إنها امرأة تبحث عن الحب وأنا أبحث عنها. عراقيان، امرأة ورجل، يبحثان عن الحب في ظل الحروب والحصار والدكتاتورية والاحتلال والمغتربات. إنها رواية حب تدعو للحب في أزمنة تهمش الحب، لذا يهديها كاتبها الى كل الذين حرموا من بهم بسبب الظروف. ذئبة الحب والكتب رواية مثقفة عن مثقفين، تمنح المتعة والمعرفة لقارئ يجيد الانصات إلى بوح الدواخل وانثيالاتها. إنها بمثابة بحث عميق في الخفي والمكبوت. تتقصى العواطف والجمال والأمل الإنساني وسط الأوجاع والخراب. مكتوبة بلغة وأسلوب وتقنية مختلفة عما عهدنا عليه محسن الرملي في أعماله السابقة، حيث يمزج فيها بعض سيرته الذاتية بالخيال، متقمص ومتعمق أكثر في جوانح شخصياته بعد أن وصف ما مر به بلده من أحداث قاسية وتحولات عصيبة في رواياته السابقة التي ترجمت إلى أكثر من لغة: حدائق الرئيس، تمر الأصابع والفتيت المبعثر.

غير متوفر في المخزون

رمز المنتج: 9782843062421 التصنيفات: ,

    الوصف

    معلومات إضافية

    الوزن0.55 كيلوجرام
    الأبعاد14.5 × 21.5 سنتيميتر
    المؤلف

    الناشر

    عدد الصفحات

    485

    سنة النشر

    2015

    التجليد

    ورقي

    مراجعات (0)

    المراجعات

    لا توجد مراجعات بعد.

    يسمح فقط للزبائن مسجلي الدخول الذين قاموا بشراء هذا المنتج ترك مراجعة.

    Shopping Cart
    Scroll to Top