,

عندما التقى الغزالي بنقيضه

4.500 .د.ب

ربما آخرُ الطّاعنين تكون، يشدُّكَ إلى السّابقين خيطٌ غريب، أيُّ غصنٍ طواك وأيُّ غزالٍ من الفيضِ يرعاك”؛ إلى عالمين تنقسم رؤاك، وهمومك موزّعة بين نافذتين، تهاجر مغتربًا إلى مستقرّ، تبحث عن مرفأ وبقيّة من بشر، تجرّ في عَشرِ سنين عَوْدًا عذبًا إلى ينابيع مفقودة للرّوح كي تجد نفسك – بعد لأي – ملء نفسك.
نُزلُك هو منزلك، وكلّ من أضاع منزله فهو في المنفى، وفي المنفى أنت لا تزال بهويّتك؛ مَلِكٌ بلا مملكة، ولن تستعيدَ مملكتك حتى تضرب في صحرائك برجلك هذا مغتسلٌ باردٌ وشراب، فارحل واغترب، وانصب واقترب، متاعك صدقُ النّية وزادك طهر السّعي.

حالة التوفر: متوفر في المخزون

رمز المنتج: 9781961335110 التصنيفات: ,

    الوصف

    ربما آخرُ الطّاعنين تكون، يشدُّكَ إلى السّابقين خيطٌ غريب، أيُّ غصنٍ طواك وأيُّ غزالٍ من الفيضِ يرعاك”؛ إلى عالمين تنقسم رؤاك، وهمومك موزّعة بين نافذتين، تهاجر مغتربًا إلى مستقرّ، تبحث عن مرفأ وبقيّة من بشر، تجرّ في عَشرِ سنين عَوْدًا عذبًا إلى ينابيع مفقودة للرّوح كي تجد نفسك – بعد لأي – ملء نفسك.
    نُزلُك هو منزلك، وكلّ من أضاع منزله فهو في المنفى، وفي المنفى أنت لا تزال بهويّتك؛ مَلِكٌ بلا مملكة، ولن تستعيدَ مملكتك حتى تضرب في صحرائك برجلك هذا مغتسلٌ باردٌ وشراب، فارحل واغترب، وانصب واقترب، متاعك صدقُ النّية وزادك طهر السّعي.

    معلومات إضافية

    الوزن0.360 كيلوجرام
    الأبعاد13.5 × 21.5 سنتيميتر
    المؤلف

    الناشر

    عدد الصفحات

    208

    سنة النشر

    2023

    التجليد

    ورقي

    مراجعات (0)

    المراجعات

    لا توجد مراجعات بعد.

    يسمح فقط للزبائن مسجلي الدخول الذين قاموا بشراء هذا المنتج ترك مراجعة.

    Shopping Cart
    عندما التقى الغزالي بنقيضه
    4.500 .د.ب

    حالة التوفر: متوفر في المخزون

    Scroll to Top