جنيات الزهور

3.500 .د.ب

إن ” حكايات جنيات الزهور ” هي أول رواية كتبتها لويزا ماي ألكوت ونشرت في 9 ديسمبر 1854 ، وما يذهل العقل أنها كتبتها بعمر السادسة عشرة من عمرها ، اختلقت هذه القصص واستوحتها من تجاربها كراوية قصص لأطفال جيرانها في كونكورد ، كونتيكت ويشـاع أنها ألفت خصيصا لإلين إيمرسون ، ابنة رالف والدو إمرسون ، زوج الراوية . عبارة عن مجموعة من سنة قصص مختلفة صاغتها كحكايات فلكلورية وأسطورية قديمة وحرر الرواية دانيال شيلي ، الذي حرر عديدا من كتبها. تتميز كل قصة بمغامرات عن الجنيات والأقزام في أرض الجنيات وهي قائمة على المحبة والعطف وحس المسؤولية ومشبعة بخصوبة حب ألكوت للطبيعة . فهي مجموعة جميلة من الخرافات والفلكلور والأساطير ، سنتعلم من خلال هذه القصص كيفية العيش بصدق وسلام وأن نعطف على الآخرين وحب الخير لهم ، ونواجه الصعاب والتحديات التي تبدو مستعصية في التغلب عليها ، ولا نستسلم مهما أدهى بك الامر.

لنفصل أنفسنا عن الواقع ولندخل بين الغابات لأراض الجان والجنيات، لنجوب بمخيلاتنا عالمًا يسوده المحبة والتآلف والتصالح والكرم، ما يفتقره عالمنا، لنعيش في ثنايا هذهِ الرواية في اوطانٍ سنظل حالمين لنعيش فيها، في ثنايا الحشائش الخضراء، والزهور العطرة، تحت أوراقها النضرة، تعيش معشر الجنيات بتآلف وحب وكرم. عالمٌ ليس له مثيل من براءة الطفولة ووعي الشباب.

غير متوفر في المخزون

رمز المنتج: 9789922961170 التصنيف:

    الوصف

    إن ” حكايات جنيات الزهور ” هي أول رواية كتبتها لويزا ماي ألكوت ونشرت في 9 ديسمبر 1854 ، وما يذهل العقل أنها كتبتها بعمر السادسة عشرة من عمرها ، اختلقت هذه القصص واستوحتها من تجاربها كراوية قصص لأطفال جيرانها في كونكورد ، كونتيكت ويشـاع أنها ألفت خصيصا لإلين إيمرسون ، ابنة رالف والدو إمرسون ، زوج الراوية . عبارة عن مجموعة من سنة قصص مختلفة صاغتها كحكايات فلكلورية وأسطورية قديمة وحرر الرواية دانيال شيلي ، الذي حرر عديدا من كتبها. تتميز كل قصة بمغامرات عن الجنيات والأقزام في أرض الجنيات وهي قائمة على المحبة والعطف وحس المسؤولية ومشبعة بخصوبة حب ألكوت للطبيعة . فهي مجموعة جميلة من الخرافات والفلكلور والأساطير ، سنتعلم من خلال هذه القصص كيفية العيش بصدق وسلام وأن نعطف على الآخرين وحب الخير لهم ، ونواجه الصعاب والتحديات التي تبدو مستعصية في التغلب عليها ، ولا نستسلم مهما أدهى بك الامر.

    لنفصل أنفسنا عن الواقع ولندخل بين الغابات لأراض الجان والجنيات، لنجوب بمخيلاتنا عالمًا يسوده المحبة والتآلف والتصالح والكرم، ما يفتقره عالمنا، لنعيش في ثنايا هذهِ الرواية في اوطانٍ سنظل حالمين لنعيش فيها، في ثنايا الحشائش الخضراء، والزهور العطرة، تحت أوراقها النضرة، تعيش معشر الجنيات بتآلف وحب وكرم. عالمٌ ليس له مثيل من براءة الطفولة ووعي الشباب.

    معلومات إضافية

    الوزن0.350 كيلوجرام
    الأبعاد20.5 × 13.5 سنتيميتر
    المؤلف

    الناشر

    المترجم

    عدد الصفحات

    178

    سنة النشر

    2022

    الجليد

    كرتوني

    Shopping Cart
    Scroll to Top