,

وكالة عطية

4.000 .د.ب

ما كنت احسب أن الحال يمكن ان يتدحدر بي إلى حد قبول السكنى في وكالة عطيةز بل ما كنت أتصور أنني قد صرت صعلوكًا حقيقيًا ومن زمرة الصياع القراريين، إلى حد أن أعرف مكانًا في مدينة دمنهور اسمه وكالة عطية… عرفت النوم داخل داخل المواسير وتحت الأشجار على الطرق الزراعية وعلى الأرصفة المتاخمة للمقاهي الشعبية. ورغم كل هذه البهدلة لم أكن عرفت بعد، ذلك المكان المسمى بوكالة عطية.

غير متوفر في المخزون

رمز المنتج: 978977092725 التصنيفات: ,

    معلومات إضافية

    الوزن0.520 كيلوجرام
    الأبعاد14 × 20 سنتيميتر
    المؤلف

    الناشر

    عدد الصفحات

    528

    سنة النشر

    2021

    التجليد

    ورقي

    مراجعات (0)

    المراجعات

    لا توجد مراجعات بعد.

    يسمح فقط للزبائن مسجلي الدخول الذين قاموا بشراء هذا المنتج ترك مراجعة.

    Shopping Cart
    Scroll to Top